ما هي دراسة الجدوى؟ والهدف من عملها 2023 (دراسة الجدوى مهمة أكثر من رأس المال)

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

ما هي دراسة الجدوى؟، ما معنى دراسة الجدوى؟، ما هي انواع دراسة الجدوى؟، كيف تتم دراسة جدوى مشروع؟، كلها أسئلة يطرحها الكثير قبل إطلاقه للمشروع و الإجابة عنها على موقع “إي قولو”.

كلّ سنة يتخرّج عدد هامّ من طلاب الجامعات في مختلف الإختصاصات. منهم من يسعفه الحظّ فيلتحق بأحد الوظائف العموميّه أو المؤسسات الخاصّة التي تشهد شغورا في الموارد البشريّة فيتحصّل بذلك على راتب شهريّ قارّ يضمن به العيش الكريم ومنهم من يلتجئ إلى الإنتصاب لحسابه الخاصّ عن طريق بعث مشروع يتلائم مع إمكانياته العلميه والماليّه

ففي المدينة الصّغيرة التي أقطنها على سبيل المثال يتمّ افتتاح عدد كبير من محلاّت بيع الأكلات الخفيفة سنويّا من الممكن أن تتخّطى حاجز العشرين حقيقة لا أتذكرّ عدد المحلات الناجحة، من الممكن أن يكون محلاّ واحدا فقط

تخيل محلاّ واحدا من جملة عشرين محلّ استطاع مواجهة تحدّيات السوق، متطلبّات الزبائن، ارتفاع أسعار الخامات، التغلّب على الأوضاع الإقتصاديه السيئة التي تشهدها معظم بلدان العالم بسبب انتشار الجائحة واستطاع في الوقت ذاته أن يهتمّ بالدّعاية والإعلان والحسابات والإدارة و العاملين فقط محلّ واحد استطاع أنّ ينجح في كلّ هذا.

فيا ترى ما السبب الذي يجعل بعض المشاريع تنجح وتظلّ صامدة في حين تفشل بعد المشاريع الأخرى في غضون بضعة أشهر من تاريخ بعثها؟

إنّ السبب واحد و هو أنّ مالك هذا المحلّ أو أيّ مشروع آخر ناجح قد استطاع أن يجيب عن سؤال هامّ وبشكل واضح وسليم و هو ما هي دراسة الجدوى؟.

ما هي دراسة الجدوى؟

ما هي دراسة الجدوى (شرح شامل ومبسط للمبتدئين)
ما هي دراسة الجدوى (شرح شامل ومبسط للمبتدئين)

دراسة الجدوى هي عبارة عن دراسة تحليليّة تأخذ بعين الإعتبار كلّ العوامل المتّصلة بالمشروع بما في ذلك دراسة العوامل الإقتصاديّه والتقنية والقانونيه وتحديد العائد المادي المتوقّع لهذا المشروع وتحديد عدد العاملين والرّواتب المناسبة لهم وكذلك حصر المخاطر التي قد يتعرّض لها أيّ مشروع وكيفيّة مواجهتها للخروج بأقلّ خسائر فضلا عن دراسة السوق من حيث حجم العرض والطلب.

كلّ هذه الدراسات من الواجب القيام بها أثناء عمليّه دراسة الجدوى قبل بعث المشروع للتأكدّ من إحتماليّه إكماله بنجاح يعتمد أصحاب المشاريع على دراسات الجدوى لتمييز إيجابيات وسلبيات تنفيذ المشروع قبل أن يستثمروا الكثير من الوقت والمال فيه

فهذه الدّراسات تزّوّد إدارة المشروع بمعلومات قيّمة قد تمنع المشروع من الدّخول بشكل أعمى في أعمال محفوفة بالمخاطر.

=> القُرّاء شاهدوا أيضا:

فهم دراسات الجدوى
فهم دراسات الجدوى

فهم دراسات الجدوى:

لتفهم دراسة الجدوى عليك أن تسأل نفسك هذه الأسئلة الأساسيّة:

  • هل هذا المشروع من الممكن إنجازه على أرض الواقع؟.
  • هل لديّ الأشخاص والمعدّات والتكنولوجيا والموارد الماليّه اللاّزمة لنجاح هذا المشروع؟.
  • هل سيحقّق لي المشروع العائد المادّي المتوقّع منه؟.

ما هي وظيفة دراسة الجدوى والهدف من عملها

جدوى وظيفة دراسة الجدوى والهدف من عملها
وظيفة دراسة الجدوى والهدف من عملها

الوظيفه الأساسيه لعمل دراسة الجدوى هو دراسة حجم المنفعة العائدة على الشّخص عند إقامته لأيّ مشروع ومعرفة ما إذا كان هناك جدوى حقيقيّه من بعث هذا المشروع أم لا.

في حين تتمثل الوظائف الأخرى لعمل دراسة الجدوى في النقاط التالية:

1- تحديد العائد المادّي

تساهم دراسة الجدوى في تحديد العائد المادي المتوقّع لهذا المشروع. فالعائد المادّي يساهم بشكل كبير في تحديد ما إذا كان المشروع ناجحا أم لا جدوى من إنشائه على أرض الواقع تفاديا لحجم الخسائر التي قد تلحق به في المستقبل

بمعنى أنّه إذا كان رأس المال مليون جنيها على سبيل المثال و العائد المادّى المتوقع للمشروع بعد خمسه سنوات هو 100 ألف جنيه فقط فإنّ هذا المشروع في حقيقه الأمر لا جدوى منه

أما إذا كان المشروع يحتاج لرأس مال لا يقلّ عن مليون جنيه، بينما المبلغ المتاح هو فقط 100 ألف، فإن هذا المشروع غير قابل للتحقيق من الأساس

وبالطبع هذه الأمور المتعلقّة بتحديد العائد المادي لن تتمّ إلاّ عن طريق عمل دراسة جدوى للمشروع

2- إدارة العاملين

من أهمّ الجوانب التي تغطيها دراسة الجدوى هو أيضا تحديد عدد العاملين بالمشروع والرواتب المناسبة لهم وبطبيعة الحال يختلف عدد العاملين من مشروع لآخر حسب حجم نوع النشاط في حين تختلف الرّواتب حسب عدد ساعات العمل وحجم الوظيفة المُكلّف بها

فمثلا مشروع مكتبة برأس مال صغير لن يحتاج إلى أكثر من عاملين أمّا إذا ما تمّ توظيف 8 أشخاص داخل نفس هذا المشروع الصغير فهذا يعني وجود تضخّم بالعمّالة وتكمن خطورة هذا الأمر في أنّ كلّ عامل منهم يحصل على 3000 جنيه شهريّا ممّا يعني أنّ مصروفاتك ستقدّر بـ 24 ألف جنيه وهي قابلة للدّفع باُستمرار وبالإضافة إلى ذلك فإنّ كثرة عدد العمّال يتسبّب في الكثير من الأحيان في مشكلات وطلبات لاحصر لها

ولتفادي كلّ هذه الإخلالات، تقوم دراسة الجدوى تحديد عدد العاملين المناسبين للمشروع مع ضبط رواتبهم بكلّ دقّة

3- حصر المخاطر

هناك العديد من المخاطر التي تترصّد كلّ مشروع في بداية خطواته بهدف إزاحته عن السّاحة لذلك يستوجب على كلّ صاحب مشروع جديد حصر هذه المخاطر وهنا يأتي دور دراسة الجدوى التي تمكنك منّ دراسة كلّ المخاطر المحتملة قبل بداية المشروع.

يمكن أن تتعلقّ هذه المخاطر بالمنافسين الذين يتمتّعون بمميزات عديد تفوق ما يتمتع به صاحب مشروع مبتدئ ومن أهمّها: الأقدميه، الثقه عند الزبائن، المعرفه السّوقيه، كل هذه الأمور تعطي أفضليّه للمنافسين

كما يمكن أن تتعلّق هذه المخاطر بالقانون فإذا كانت أوراق ملكيّه المشروع غير مستوفاة الشروط المطلوبة فإنّ ذلك سيعرّض مشروعك لخطر الغلق لمواجهة كلّ هذه المخاطر، أصبح الأمر ممكنا بعد عمل دراسة الجدوى بشكل شامل ومبسّط.

4- دراسة السّوق

من أهّم الجوانب التي تغّطيها دراسة الجدوى هي أيضا دراسة السوق فيكيف يمكنك إقامة مشروع يستهدف شريحة معيّنة من الأشخاص وأنت تجهل هؤلاء الأشخاص وتجهل احتياجاتهم وتطلعاتهم ومستواهم المادي والإجتماعي وغيره

يجدر بك إذن عمل دراسة سوقيّة بهدف التعرف على تطلّعات هؤلاء الأشخاص ومعرفة ما إذا كان هناك منافس آخر يقدّم نفس الخدمة ذاتها بجودة أفضل وبسعر أقلّ ومعرفه سبب تهافت الزبائن عليه بأعداد هائلة.

هذه الدّراسة السوقيّه لن تتمّ إلاّ عن طريق عمل دراسة الجدوى.

ما هي أهمية دراسة الجدوى

ما هي أهمية دراسة الجدوى
ما هي أهمية دراسة الجدوى

الآن بات تعريف دراسة الجدوى وتحديد الهدف من عمل دراسة الجدوى منطقيا وواضحا أمامنا لكن لا يزال البعض يجهل الأهمّيه الفعليه أو المنفعة المتوقعة من هذه الدراسة وهو ما سنحاول تفسيره في النقاط التاليه

1- نظرة أكثر شموليّه:

إذا أنجزت دراسة الجدوى بشكل صحيح وسليم فإنّه سيُصبح لديك نظرة شاملة عن المشروع الذي ترغب في إنشائه، حيث ستضع أمامك كلّ النقاط و الأفكار والمقترحات التي تمكنك من رؤية الأشياء من الخارج والدّاخل بنظرة ممنهجة وعميقة لا أنّ تكون نظرة سطحية ومتعثّرة

هذه النظرة الشاملة والأكثر شموليه هي السّبب الأساسي الذي يجعلك إمّا أن تأخذ القرار بالمُضي قدما في المشروع، أو تحسينه وعمل بعض التعديلات أو حتّى التخلّي عنه تماما من قبل الإنطلاق في بعثه و إيجاد فكرة أخرى بديلة متلائمة

2- تعزيز إحتماليه النّجاح

دراسة الجدوى تجعلك تحصر المخاطر التي قد يتعرّض لها المشروع في بدايه خطواته ومن ثمّ تقديم الحلول الكفيلة لمواجهة هذه المخاطر بهدف تجنّبها وهذا يجعل من السهل التّعامل معها عند حدوثها

كما أنّ دراسة الجدوى تجعل لديك فكرة واضحة عن الخطوات الأساسية التي يجب إتباعها من أجل المرور بالمشروع إلى برّ الأمان والتغلّب عن كلّ العراقيل وبالتالي تحقيق النجاح

فدراسة الجدوى تجيب عن جميع الأسئلة التي تأتي في ذهنك عن المشروع؟ كيف؟ متى؟ لماذا؟ كم؟ من؟ كلّ هذا يُعزّز من احتماليه النّجاح.

3- تمييز الإيجابيات والسلبيات

يستخدم صاحب المشروع دراسة الجدوى لتمييز ايجابيات وسلبيات تنفيذ الفكرة قبل أن يسْتثمر الكثير من الوقت والمال فيها. فدراسة الجدوى تجعله يرى الأمور أكثر واقعيّة وحقيقه وتجعل من قراراته أكثر رصانة.

أنواع دراسة الجدوى:

أنواع دراسة الجدوى
أنواع دراسة الجدوى

سنحاول في السطور التّاليه التعرّف على 4 أنواع لدراسة الجدوى وهي حسب معرفتنا الأكثر أهمّيه.

1- دراسة الجدوى الاقتصادية

دراسة الجدوى هي تحليل يأخذ في الإعتبار جميع العوامل ذات الصّلة بالمشروع بما في ذلك الإعتبارات الإقتصاديه والهدف منها معرفة جدوى المشروع الإقتصادية ومقارنة الكُلفة بالعائد لمعرفة المكسب المادّي المتوقّع للمشروع.

2- دراسة الجدوى الفنيّه

الهدف منها دراسة الجوانب الفنّيه للمشروع مثل قدرة الموظفين على القيام بالمهام المطلوبة، عدد العمّالة اللاّزمة، اختيار مقرّ المشروع و دراسة ما إذا كان هذا المقرّ مناسب لطبيعة المشروع أم لا.

كما تقيس هذه الدراسة ما إذا كانت الموارد المتاحة تخدم كافة جوانب المشروع الفنّيه أم لا وكيف يمكن تحويل مجرّد أفكار ونقاط على ورق إلى أفكار ملموسة.

3- دراسة الجدوى القانونيه

تعدّ دراسة الأمور القانونيه وتجنّب خطورة عدم إستكمال الأوراق المطلوبة بشكل كامل عند عمل دراسه الجدوى أمر هام لأنّه عندما تكون أوراقك غير مستوفاة الشروط فإنّ مشروعك سيتعرّض لخطر الغلق.

4- دراسة الجدوى الإداريه

هذه الدّراسة تفيد في تحليل طاقم الإدارة المشارك في المشروع: من خلال تحديد عدد العاملين والرواتب المناسبه لهم وهل هم مناسبين للإدارة في المرحلة الحاليه أم لا وتحليل مدى قدرتهم على آداء المهام وتنفيذها والتزامهم بالأوقات المتّفق عليها وخاصّة إلتزامهم بكرّاس الشروط المعمول بها.

متى يجب استخدام دراسة الجدوى؟

يتمّ عمل دراسة الجدوى من قبل منظّمات الأعمال ويمكن للمنظمات الأخرى الإستفادة منها وهذه الدّراسة تساعد المؤسسات في تجنّب المشروعات الخاسرة وبالتالي دراسة الجدوى تساعد المؤسسات على إتخاذ قرار هامّ في العمل كقرار إختيار الموقع المناسب للمشروع أو تغيير مكان العمل أو شراء الأدوات والمعدّات اللاّزمة أو التعاقد مع موظفين إظافيين إلخ…

1- تأكيد الحلول البديلة

بمجرّد تحديد الأعمال التي قمت بها من أجل نجاح مشروعك وماذا تفعل إذا لم تتمكن من ذلك، عليك وضع بعض الحلول البديلة لكي تتمكن من استكمال مشروعك في صورة ظهور بعض المشاكل في العمل

لنأخذ مثال على ذلك: ماذا تفعل إذا كنت تعمل مع أنظمة تكنولوجيا المعلومات العتيقه؟ ربّما يكون الحلّ البديل هو تطوير النظام الحالي أو دمجه مع نظام أفضل وأحدث

ستمكنّك دراسة الجدوى فهم هذه الحلول البديله للمشاكل الموجودة في العمل من أجل الحصول على دراسة جدوى مناسبة

2- تحديد الجدوى

بعد الإنتهاء من إيجاد بعض الحلول البديلة فإنّ الخطوة التاليه هي تحديد الجدوى من كلّ هذه الحلول التي قمت بوضعها و ذلك بطرح السؤال التالي “هل يمكن تسليم ذلك في الوقت المحدّد؟ وتحت الميزانيه المطلوبه؟”.

تعتمد الإجابة على هذا السؤال استخدام بعض المنهجيات لمساعدتك في معرفة مدى جدوى الحلول التي نقدّمها

  • البحث: أبحر عبر الأنترنات أو ابحث من خلال أيّ وسيله بحث متاحة لك وشاهد كيف نفّذت الشركات الأخرى نفس الحلّ
  • النماذج الأولية: قم بالبحث عن الحلّ البديل مع عوامل الخطر الأكبر عند تقييم الجدوى و إنشاء قرار بناءً على هذا الحلّ

3- اختيار الحلّ الأفضل

من جملة الحلول البديلة التي قمت بتحديدها اختر الحلّ الأكثر جدوى عند تنفيذه والذي يمتلك حدّ أدنى من عامل الخطر و يمنحك أكبر قدر من الثقة في نجاح مشروعك. فهذا الحلّ سيكون الأفضل لتفادي مشاكل قد تواجهها في العمل وسيضمن لك بإذن الله أعلى درجات النجاح

4- إعادة تقييم الجدوى

بعد إختيار الحلّ الأفضل، عليك الآن إعادة تقييم جدواه على مستوى أقل و للقيام بذلك يمكنك سرْدُ كافة المهام لإكمال الحلّ من خلال توزيع المهام على فريق عملك ومعرفة المدّة التي يحتاجونها لإنهائها، أضِفْ بعد ذلك المهام و الأطر الزمنيه إلى خطة مشروعك وحدّد متى يمكن الوفاء بها في موعد محدّد و أخيرا اُطلب من فريق العمل الخاص بك تحديد أهم المخاطر التي ستواجهونها ودراسة هذه المخاطر بشكل أعمق من أجل التأكدّ من قابلية تنفيذ المهام في إطارك الزمني و مواردك.

5- عمل ملخّص تنفيذي

الخطوة الأهم في دراسة الجدوى و التي تأخذ حيّزا من الوقت الكافي للقراءة هي عمل ملخّص تنفيذي وهو عبارة عن ملخّص لخطوات دراسة الجدوى.

6- وضع واضح للمشروع

إن عمل ملخّص سريع للمشروع سيساعدك حتما على فهم الأسئلة المطروحة والنتائج المتولّدة إنّ توضيح وصف المشروع أمر أساسي للغاية لأنّه يساعدك في تقديم الأفكار التي يحتاجها المشروع لتطويره.

7- دراسة المشهد التنافسي

تعمل دراسة الجدوى على دراسة المشهد التنافسي من خلال استعراض نقاط القوّة و الضعف و الفرص و التهديدات الخاصّة بالمشروع

إذا يجب على صاحب المشروع تحديد كلّ التحدّيات التي يواجهها مشروعه بوضوح والعمل على معرفة كيفيّة تفاديها من أجل تجنّب عواقب الفشل.

8- متطلبّات التشغيل

إنّ صاحب المشروع الذي يقلّل من الموارد المالية اللاّزمة لمنتج أو خدمة جديدة غالبا ما ينتهي به المطاف إلى إفشال مشروعه لذلك عليه بالدّراسة الجدّية لمتطلّبات التشغيل.

9- التوقعات المالية

إنّ تفحّص الأمور المالية في دراسة جدوى من شأنه أن يولدّ نوع من الأرباح القابلة للتوسّع.

10- التوصيات والنتائج

تعتبر هذه الخطوة تلخيصا للخطوات السّابقة في دراسة الجدوى والنتائج تشكّل نتيجة مقترحة للمشروع فهي تقدّم إجابة بنعم أو لا لمسألة الموافقة على المشروع ومعرفة مدى نجاحه.

11- دراسة تكاليف الشراء

وتشمل شراء أيّ شيء في المشروع الخاص بك أو تكاليف تطوير المشروع والتكاليف القانونية ورسوم الدمغة ورسوم النقل وكلّ الرسوم التي قامت بدفعها لإنجاز أيّ خطوه في المشروع.

12- تكاليف التمويل

لتسوية تكاليف تطوير مشروعك قد تحتاج إلى وضع قيمة تقريبية للموارد التي ستحتاجها للغرض وفي بعض الحالات قد تلجأ إلى الحصول على قرض.

‫0 تعليق