شغل للطلبة : وظائف خالية للطلبة ولجميع المؤهلات (التفاصيل)

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

العمل عن بعد أو العمل الحر عبر الإنترنت فكرة منتشرة بين الشباب ويقوم العديد من الطلاب اليوم بالجمع بين الدراسة والعمل لتحقيق استقلاليتهم المادية وتوفير متطلباتهم الدراسية أو الترفيهية.

العمل الحر عبر الانترانت يمثل فرصة عمل متاحة للجميع وتمكن الشباب الباحث عن فرصة عمل من مجالات مختلفة لكسب المال، فإذا كنت طالبا وتريد العمل عملا حرا عبر الانترنت فيكفي أن تعرف مجالاته و إمكانياته وتختار ما يتلاءم معك كي تنجح في التوفيق بين متطلبات الدراسة والعمل.

وفي هذا المقال سنقدم لك تصورا و مقترحات لفرص عمل تمكنك من العمل أثناء الدراسة وسنرشدك إلى أفضل المجالات شغل للطلبة التي يمكن العمل بها عن بعد وما عليك سوى أن تختار ما يتلاءم مع قدراتك وإمكانياتك.

العمل عن بعد عبر الانترنت
العمل عن بعد عبر الانترنت

ننصحك أيضًا بقراءة هذه المقالات..

شغل للطلبة | وظائف خالية للطلبة ولجميع المؤهلات (التفاصيل)

نعرض لك فيما يلي، فرص شغل للطلبة والنصائح التي تضعك على الطريق الصحيح للنجاح وبداية مسارك الشخصي للربح من الانترنت..

العمل عن بعد عند الطلاب

لست وحدك من يفكر في الجمع بين الدراسة والعمل فـ 21% من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 25 سنة يعملون عبر الإنترنت وقد بينت الإحصائيات التي أجريت لعام 2020 و أنّ متوسط دخل الشباب العاملين بالعمل الحر عبر الإنترنت قد بلغ 21 دولار بالساعة الواحدة.

ويختار 30% من العاملين بالعمل الحر مجالات تصميم الجرافيك ومواقع الويب بينما يختار 19% منهم مجال البرمجة، و تستخدم النسبة الأكبر أي 75% منهم منصات التواصل الاجتماعي للترويج لخدماتهم و منتوجاتهم للحصول على أرباح.

فالعمل الحر في مجال الانترنت منتشر عبر العالم وفي صفوف الطلبة لأن مجالاته متعددة ولأنه يوفر امتيازات عديدة ومداخيل محترمة.

مميزات العمل عن بعد عبر الإنترنت

يمتاز العمل عن بعد بعدة مميزات تجعله الأقرب إلى الشباب والطلبة ومن ذلك:

  • المرونة:

العمل عبر الإنترنت غير مرتبط بمكان محدد حيث يمكنك العمل دون الحاجة الى التنقل، كما أن سوق الانترنت هي سوق واسعة تمكنك من العمل مع جميع أنواع العملاء من كل أنحاء العالم فيمكنك التعامل مع عميل من الولايات المتحدة وأنت بلاد أخرى.

  • حرية اختيار التوقيت:

من أهم سمات العمل عبر الإنترنت هو الحرية في اختيار الوقت، حيث أنه يمكنك العمل عن بعد في الأوقات التي تناسبك فقط ، وبذلك يتيح لك العمل عن بعد من التنسيق بين أوقات العمل وأوقات الدراسة.

  • الربح:

يمكنك هذا العمل من توفير أرباح محترمة تستطيع بها توفير متطلباتك الدراسية أو متطلباتك الترفيهية دون إثقال كاهل عائلتك بالإنفاق عليك.

  • الخبرة:

يمكنك العمل عبر الإنترنت من اكتساب خبرة تهيئك مستقبلا للحياة العملية، وتمكنك من تكوين شبكة علاقات، ومن اكتساب الثقة في النفس، والاستقلالية، والاعتماد على النفس، والمعاملات بين الناس.. إلى غير ذلك من الخبرات والقدرات الضرورية لنجاحك.

التنسيق بين أوقات العمل و الدراسة

إنّ أهم مشكلة يمكن أن تواجه الطالب أو الطالبة أثناء البحث عن عمل هو ضرورة التنسيق بين متطلبات الدراسة ومتطلبات العمل، لذلك من الضروري ترتيب الأولويات.

ينبغي أن تنطلق من فكرة أنّ الدراسة هي التي لها الأولوية في هذه المرحلة من حياتك وأنّ العمل جاء لدعم هدفك الدراسي، ومساعدتك على توفير متطلباتك الدراسية أو الترفيهية، واكتساب خبرات جديدة، وتوفير مصادر مالية لتحقيق أحلامك، فلا ينبغي للعمل أن يشغلك عن الهدف الأساسي وهو الدراسة.

وهذا الأمر ممكن ويمكنك تحقيقه بإتباع خطة أو استراتيجيا للتنسيق بين الدراسة والعمل دون الإخلال بينهما.

استراتيجيات التنسيق بين العمل والدراسة

إذا قررت العمل أثناء الدراسة فلابد من وضع خطة للتنسيق بين هذين النشاطين ولذلك لابد من:

ـ إنشاء جدول مهام يجمع بين المهام الدراسية، وكذلك مهام العمل، ولكل مهمة الوقت المخصص والكافي لإتمامها والحرص على تطبيق جدول المهام دون تكاسل أو تباطؤ وبذلك تضمن الوصول للهدف بطريقة منظمة.

ـ تطويع العمل ليكون في خدمة الدراسة فيمكنك تقليل ساعاته في ظروف الامتحانات ورفع النسق في العطل والراحات بحيث لا يؤثر عملك على درجات تحصيلك العلمي بل قد يتحول العمل إلى محفز لاستثمار وقتك استثمارا إيجابيا فلا يكون لك وقت ضائع أو وقت فراغ.

الاستعداد للعمل

حتى تستعد للعمل مع الدراسة يجب أن تكون لك مهارات في المجال الذي تريد التخصص فيه، فكل عمل يتطلب مهارات وقدرات معينة كي تتميز فيه وتستطيع تقديم منتج يسوق لك وتفرض به نفسك. لذا فإن الاستعداد للعمل يستوجب مجموعة من الخطوات هي:

  • التعرف على رغباتك:

لابد في البداية أن تتعرف على ذاتك وعلى رغباتك وأن تسأل نفسك ما هو المجال الذي يستهويني؟، فيم أريد العمل؟، ماهي قدراتي؟ ماذا ينقصني للقيام بهذا العمل؟.. هذه الأسئلة تمكنك من تحديد مجال عملك والمجال الذي يتلاءم مع دراستك ورغباتك ويمكنك بعد استكمال هذه المرحلة المرور إلى مرحلة ثانية وهي

  • التكوين والتعلم:

إذا لم تكن الانترنت مجال تخصصك فيمكنك التعلم وهناك عديد مواقع ومصادر التعلم في مختلف المجالات، وما عليك سوى تحديد هدفك والتخصص الذي تريد المضي فيه، وانطلاقا من ذلك تستطيع إيجاد مصادر لتلقي المعرفة والدخول في دورات تعليمية أو دورات تكوين في تخصص ما.

  • تكوين شبكة علاقات:

الانترنت هي شبكة من العلاقات كي تفهمها تستطيع الاستعانة بصديق يعمل عبر الانترنت للقيام  بتدريب أولي أو بتطبيق عملي لما تعلمت، ولمساعدتك على دخول هذا العالم، كما يمكنك الانضمام إلى مجموعات الفاسبوك ومشاهدة آداهم أو التواصل مع الخبراء في نفس تخصصك على مواقع التواصل الاجتماعي مثل لينكد إن “LinkedIn” لتستفيد من خبراتهم أو لتستفسر عن بعض الصعوبات التي ستزيدك معرفتك وستلهمك كي تطور من نفسك وتزيد خبرتك.

وحين تشعر بأنك قادر الدخول إلى سوق العمل يمكنك البدء بإنشاء منصة خاصة بك على السوشيال ميديا للتسويق لخدماتك حتى تبدأ في الحصول على فرص العمل.

البحث عن توجهات ومجالات العمل الحر

حين تبحث عن مجال للعمل لابد أن تعرف رغباتك أولا وأن تعرف أيضا توجهات سوق العمل.

تتغير توجهات سوق العمل عبر الانترنت باستمرار تبعاً للظروف الاقتصادية والسياسية والتحولات الاجتماعية فهناك تخصصات ومجالات تظهر فجأة أو يزداد الإقبال عليها في فترة ما، فمع انتشار جائحة كورونا مثلا زاد الإقبال بشدة على المتاجر الإلكترونية لذا ازدهر سوق المتاجر الإلكترونية وزاد الطلب التسوق عن بعد في هذه الفترة، كما زاد الإقبال على التعليم عن بعد.

ففي كل فترة زمنية قد تظهر مجالات جديدة للعمل وينبغي أن تكون متيقظا لمعرفة هذه التوجهات وإليك مجموعة من المجالات الرائجة اليوم والتي تم انتقاؤها بعناية لمساعدتك على الاختيار، ويمكنك العمل بها مع الدراسة:

  • إدارة حسابات منصات التواصل الاجتماعي.
  • اذا كنت تجيد التحرير والكتابة يمكنك كتابة وتحرير المقالات.
  • التعليم وتقديم دروس دعم.
  • تصميم وإنشاء المواقع.
  • برمجة تطبيقات الهواتف أندرويد و آي أو إس.
  • التصوير الفوتوغرافي.
  • التسويق الإلكتروني.
  • إدخال البيانات.
  • السكرتارية و المساعدة الافتراضية.

من أين تحصل على فرصة عمل أثناء الدراسة

مجال الإنترنت مليء بالفرص ويمكنك متى أردت اقتناص فرصة عمل عبر الإنترنت وذلك من خلال:

1- منصات التواصل الاجتماعي:

منصات التواصل الاجتماعي مجال واسع ومتنوع لفرص العمل عبر الإنترنت وتنشر هذه المنصات يوميا طلبات توظيف في التخصصات المختلفة، كمجموعات التدريس عن بعد، تصميم الجرافيك، البرمجة، الترجمة، البيع… الخ، ويمكنك بالتالي إيجاد فرصة عمل بسهولة عبر الانضمام إلى مجموعات الفيسبوك حسب المجال الذي اخترته.

يمكنك أيضا متابعة الهاشتاقات المتعلقة بطلبات التوظيف على كل من منصة “لينكد إن” و “تويتر” و “إنستغرام” وغيرها حسب التخصص الذي تريد متابعته،

إذا قررت العمل مع هذه المنصات كن على حذر في تعاملاتك مع العملاء الذين تتواصل معهم لأنك قد تقع ضحية لبعض المحتالين الذين يستولون على مجهودك دون إعطائك مقابلا، ويجب عليك اللجوء من البداية إلى وسيط مالي حتى تضمن حقوقك.

2- منصات العمل عن بعد:

إذا كنت تريد العمل بضمانات أكبر عليك باختيار منصات العمل عن بعد فهي المكان المناسب والأمثل. تمكنك منصات العمل عن بعد من وظائف متعددة و توفر لك الضمان اللازم كي تحصل على حقوقك المالية، وفي حالة الاختلاف مع صاحب العمل فإنّ المنصة وعبر خدمة الوساطة الخاصة ستوفر لك الوساطة الآمنة وتصبح مسؤولة عن فض النزاعات بينكما وإعطاء كل ذي حق حقه،

3- محركات البحث و إشعارات جوجل:

أغلب الطلبة يكونون مرتبطين بالإنترنت ارتباطا دائما ويمكنك استغلال ذلك من خلال البحث التقليدي عبر جوجل لإيجاد وظائف عن بعد بسهولة، حيث يمكنك كتابة الوظيفة المطلوبة وبجوارها كلمة “عن بعد” أو “من المنزل” وسيعرض لك جوجل فرص العمل المتاحة في نتائج البحث مثال “وظيفة مترجم عن بعد”.

ولتطويع العمل حسب فترة زمنية معينة يمكنك اختيار ذلك من أدوات (Tools) ومن ثم اختيار التوقيت الذي يلائمك من قائمة Time وسيقدم لك فرص العمل المتاحة في التوقيت المرغوب فيه.

ولجعل عملية البحث أسهل وأسرع يمكنك  استغلال خدمة إشعارات جوجل وذلك بتغذية منبه الإشعارات وستصلك إشعارات على بريدك الإلكتروني بخصوص أي مسمى اخترته، فإذا قمت بكتابة “مطلوب مترجم عن بعد” مثلا في التنبيهات وقمت بتحديد توقيت الذي تريد العمل فيه مع خدمة إرسال الإشعارات في حينها، فسيقوم جوجل بإرسال تنبيه على بريدك الإلكتروني كلما نزلت وظيفة تحمل نفس المسمى ويمكنك آنذاك الدخول والاتصال بالعميل.

شاهد فيديو من اليوتيوب: ازاي تحقق فلوس من الانترنت و أرباح من النت وانا لسه في الجامعة.

وفي ختام موضوعنا عن أفضل فرص شغل للطلبة و مفهوم العمل عن بعد، نتمنى منكم نشر هذه المقالة على المواقع الاجتماعية، بحيث الشباب وأولئك الذين يرغبون في كسب فلوس من عالنت أو العمل الحر عبر الإنترنت الإطلاع عليه. إلى اللقاء في تدوينة أخرى مفيدة!.

#وظائف للطلبة بالاسكندرية #شغل للطلبة 2021 #شغل للطلبة البنات #وظائف للطلاب الجامعيين 2021 #وظائف شغل للطلبة 2021 #وظائف للطلبة في فودافون #وظائف للطلاب من المنزل

‫0 تعليق