أكثر التخصصات المطلوبة في السعودية 2030 أهدافها وبرامجها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

نظرا للتغيّرات المناخيّة الخطيرة التي يشهدها العالم في الآونة الأخيرة وظاهرة الإنحباس الحراري الذي أثّر سلبا على المناخ من ذلك الأمطار الطوفانيه الكارثية التي حدّت مؤخّرا في صحاري الجزيرة العربية، تميل المملكة العربيه السّعوديه اليوم إلى الحدّ من هذه التغيّرات الحادّة للمناخ وبالأخصّ الإبتعاد عن الطاقه الأحفوريه التي من شأنها أن تلوّث المجال الجوّي و تساهم في ظهور هذه الكوارث الخطيرة و في هذا الإطار ظهرت رؤية السعوديه لسنة 2030 أو 2030 Saudi Vision باللغة الانجليزيه.

هذه الرؤية هي إطار عمل استراتيجي هدفه الإعتماد على الطاقات المتجدده مثل الطاقة الشمسية والتقليص من الإعتماد على النفط بالإضافة إلى تنويع الإقتصاد وتطوير مختلف قطاعات البلاد من أجل بناء مستقبل واعد و مزدهر.

محتويات المقال إخفاء

حول رؤية السعوديه 2030 – SaudiVision

أكثر التخصصات المطلوبة في السعودية 2030 أهدافها وبرامجها
التخصصات المطلوبة في السعودية 2030

لا شكّ أنّ قلّة من الأشخاص قد سمعوا عن رؤية السعوديه لسنه 2030 في بعض المقالات، في حين مازال البعض الآخر يتساءل عن ماهيّة هذه الرّؤية، أهدافها في الأعمال والإقتصاد، تاريخ اصدارها، صاحبها، وبرامجها المستقبليه وغيرها من التساؤلات التي سنسعى اليوم في هذه التدوينه إلى الإجابة عنها بطريقة سهلة وواضحة.

ما هي رؤية السعودية 2030

هي خطة عمل استراتيجي هدفها الرئيسي الرّقي بالإقتصاد السعودي الذي يُراعي فيه الإتفاقيات العالمية الموقعة في قمّة المناخ الأخيره حول الحدّ من استعمال الضمانات الملوثة للبيئة و التي تعتمد على الطاقه الأحفوريه و الإتجاه نحو الصناعات الصّديقة للبيئه التي تُعتمد بالأساس على الطاقه المتجدّده، بشكل أوضح وبسيط رؤية السعودية 2030 أو Saudi Vision 2030 هي إطار عمل استراتيجي هدفه الرّئيسي تقليل اعتماد المملكه العربية السّعوديه على النفط (الطاقه الاحفوريه) بالإضافة إلى تنويع الإقتصاد وتطوير قطاع الصّحة والسياحة والتعليم إلخ.

أهدافها في الأعمال والإقتصاد

من أهداف رؤية السعودية لسنة 2030:

  • القضاء على ظاهرة البطالة وذلك بخلق فرص عمل جديدة للعاطلين عن العمل والتشجيع على الاستثمار وبعث مشاريع صغيرة ومن المتوقّع أن تتراجع نسبه البطالة من 11.6% إلى 7%.
  • رفع نسبة صادرات المملكة من المواد غير النفطيه لتصل إلى 50% بدلا من 16% من الإجمالية المحلّي للموارد غير النفطيه.
  • رفع نسبة الإنتاج المحلي من 40% إلى ما يقارب 65% بالتعاون مع القطاعات الخاصّة.
  • تعزيز الإقتصاد والأنشطة الاستثماريه
  • رفع عوائد التجارة العالميه ذات العلاقه بالنفط
  • تقديم صورة أكثر إنفتاحا ولطف للمملكة والترويج لها
  • زيادة نفقات الحكومة على القطاع العسكري وتصنيع المعدّات والذّخيرة
  • توسيع القاعدة الإقتصاديه
  • توفير فرص عمل لجميع السعوديين
  • جذب المزيد من الاستثمارات العالمية

تاريخ إصدارها

تمّ الإعلان عن برنامج رؤية السعوديه لـ 2030 في 25 أبريل 2016 سعيا لتحقيق التميّز في الأداء الحكومي وتأسيس البنية التّحتية اللاّزمة لتحسين عوامل التمكين الإقتصادي ورفع مستوى المعيشه من خلال تحسين الرّعاية الصحّيه والترفيع في عدد الأطباء فضلا عن ضمان استدامة الموارد الحيويه وتعزيز التنميه المجتمعيه وتنمية القطاع غير الربحي وتحقيق التميّز في الآداء.

من هو صاحبُ رؤية 2030

إنّ صاحبيْ رؤية 2030 هما سيّدي خادم الحرمين الشريفين و عضده ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمّد بن نايف بن عبد العزيز، و مهندس هذه الرّؤية هو ولي العهد صاحب السّمو الملكي الأمير محمّد بن سلمان بن عبد العزيز حفظهم الله.

رؤية السعودية 2030 أو Saudi Vision 2030
رؤية السعودية 2030 – Saudi Vision 2030

برامج رؤية السعوديه 2030

تمّ إصدار قرار رؤية 2030 في 25 أبريل 2016 فَكُلّف مجلس الشؤون الإقتصاديه والتنميه بتنفيذ هذه الرّؤية و الإشراف عليها ومن أجل تحقيق جلّ أهدافها، وُضع 13 برنامجا تنفيذيا وهي كما يلي:

  1. برنامج جودة الحياة.
  2. برنامج تعزيز الشخصيّه الوطنيه.
  3. برنامج تنمية القطاع المالي.
  4. برنامج الإسكان.
  5. برنامج تحقيق التوازن المالي.
  6. برنامج التحوّل الوطني: لتحقيق التميّز الحكومي والإرتقاء بمستوى الخدمات المعيشيه.
  7. برنامج صندوق الاستثمارات العامّة.
  8. برنامج التخصيص.
  9. برنامج ريادة الشركات الوطنيه.
  10. برنامج تطوير الصناعات الوطنيه والخدمات اللّوجستيه.
  11. برنامج الشراكات الاستراتيجيه.
  12. برنامج خدمة ضيوف الرّحمن.
  13. برنامج تنميه القدرات البشرية.

نسأل الله ان يحقّق أهداف رؤيتنا وبرامجها و أنّ يمدّ بلادنا بالعزّة والرقيّ على كلّ المستويات.

=> القُرّاء شاهدوا أيضا :

التّخصّصات المطلوبة في السعوديه 2030

أشارت وثيقه الرّؤيه 2030 إلى سعيها نحو التقليل من نسبة البطالة وذلك بخلق فرص عمل جديدة تشمل العديد من الإختصاصات لكن قد تتساءل أيّ التخصّصات ستكون مطلوبة أكثر من غيرها في سوق العمل السعودي وفيما يلي قائمة بأهمّ هذه التخصصات التي ستضمن بمشيئه الله لكلّ الشباب الحصول على وظيفه مستقبليه مناسبة لمؤهلاتهم.

1- التخصّصات المرتبطة بالإتّصالات و تقنية المعلومات

تهدف التخصصات المطلوبة في السعودية 2030 إلى سدّ الفجوة في متطلّبات سوق العمل لذلك ترتكز الرّؤية المستقبليه بالمملكة على التقدّم التكنولوجي وانشاء جيل متفتّح قادر على مواكبة التكنولوجيا في العالم

وتعتبر تكنولوجيا المعلومات وعلم الحاسوب من أكثر التّخصصات المدرجة بالسعوديه لسنه 2030

لكن يجب مراعاة بعض الشروط عند اختيار هذا التخصّص وهي القدرة على التفكير المنطقي ومواكبة التطوّرات التكنولوجيه فضلا عن التمتّع بخبرة كافيه وقدرة على التخطيط والتنظيم من أجل المساعدة على إدارة المشاريع في المستقبل

و من التخصصات المرتبطة بالهندسة نذكر:

  • هندسة الكمبيوتر.
  • الهندسة الألكترونيه.
  • الهندسة الميكانيكيه.
  • هندسة برمجيات الحاسوب.

وما التخصّصات المرتبطه بالإتّصالات و تقنيه المعلومات نذكر:

  • علوم وبرمجة الكمبيوتر.
  • تقنيه المعلومات .
  • تخصص شبكات الحاسوب.
  • أمن المعلومات.
  • الرياضيات والإحصاء المتعلقة في علوم الكمبيوتر وتحليل البيانات.

وفيما يلي بعض مجالات العمل في قطاع الإتّصالات و تقنية المعلومات:

  • في القطاع التعليمي: تقديم الدّروس المباشرة على شبكة الأنترنات.
  • في القطاع الصحّي: تحويل الوصفات الطبّية المحدّدة من الأطباء إلى وصفات ألكترونيه و إرسالها للمرضى مع إداره السجلاّت الطبيه الإلكترونيّة.
  • في القطاع البنكي: الوصول الألكتروني إلى حسابات العملاء، وإدارة عمليات الدفع الألكتروني عبر تطبيقات الهاتف.
  • في القطاع التّجاري: تمكين التّجار من متابعة بضائعهم ومتابعة عمليات الدّفع الألكترونيه.
  • في السّفر: متابعة التّحديث على تطبيقات المواقع جي بي اس (GPS) ، ومتابعة مواقع حجز الفنادق وتذاكر السّفر و إدارة مواقع السّفر.

2- التخصصات المرتبطة بالقطاع الصحّي

تسع رؤية 2030 إلى تطوير قطاع الصحّة في المملكة وتقديم أفضل الرّعايات الصحّية ومتابعة التّطوّرات العلميّة التي تتعلق بهذا القطاع، لذلك وضعت برنامجا خاصّا بالصحة.

ومن التخصصات المرتبطة بقطاع الصحّة نذكر:

  • الطبّ البشري (مع تدريب متقدّم في مجالات اقتصاديات الصحة و الطب الوقائي والأمراض المزمنة والرّعاية الطبّية المنزليه وغيرها..)
  • التمريض
  • الإقتصاد (مع دراسات عليا متخصّصة في مجال اقتصاديات الصحّة)
  • الصحّة العامة (مع دراسات عليا في مجال تعزيز الصحّة و الوقايه من الأمراض ومكافحة الأمراض المزمنة)
  • إدارة الرّعاية الصحّية (بشرط الحصول على دراسات عليا في مجالي الجودة أو اقتصاديات الصحّة)
  • المعلوماتيه الصحّية

3- التخصصات المرتبطة بقطاعيْ التّجزئة والمنشآت الصّغيرة

في رؤية السعودية 2030، يحتلّ قطاع التّجزئة والمنشآت الصغيرة مكانة خاصّه لما فيهما من فرص كبيرة للنموّ وخلق فرص عمل جديدة وبالتالي الرّفع من نسبة مداخيل المملكة. لذلك تسعى السعوديه إلى توفير التخصصات التاليه:

  • إدارة الأعمال
  • الإقتصاد
  • الماليه
  • العلوم الماليه والمصرفيه
  • القانون التّجاري
  • التسويق
  • دبلوم التسويق
  • دبلوم إدارة المبيعات
  • نظم المعلومات الإداريه
  • الشريعة والقانون

ومن مجالات التّجزئه والمنشآت الصغيرة في سوق العمل نجد:

  • مدير مشاريع
  • تجار
  • مستثمر

4- التخصصات المرتبطة بالقطاع المالي

أشارت وثيقة الرؤية 2030 إلى سعيها نحو تطوير القطاع المالي بمختلف أنواعه من أجل دعم تنميه الإقتصاد الوطني وتحفيز الإدّخار والتمويل والإستثمار و زيادة كفاءة هذا القطاع لمواجهة ومعالجة التحدّيات.

لذلك سعت المملكة إلى الإهتمام بتطوير صناعة التأمين وإداره المخاطر كوسيلة فعّالة لتحسين جودة الحياة سواء للمواطن السعودي أو الشركات العاملة في المملكة فضلا عن تحقيق التوازن المالي

فإنّ كنت من المهتميّن بمجالات هذا القطاع، يمكنك الإلتحاق بأي من هذه التخصصات التي سيكون لها دورا هامّا في الأيّام القادمة بمشيئة الله.

  • العلوم الماليّة والمصرفيّه.
  • الإقتصاد.
  • الإقتصاد الإسلامي.
  • التمويل والاستثمار.
  • التأمين وإدارة المخاطر.
  • الرّياضيات الماليه و الأكتواريه.

5- التخصصات المتعلقة بالطاقة النظيفة والطاقة المتّجددة

في إطار سعي المملكة إلى الحدّ من التلوّث وإيجاد مصادر بديله للطاقه التي لا تُعادي الطبيعة، تسعى المملكة إلى إيجاد مصادر نظيفة للطاقة عبر إعادة التدوير باستخدام أحدث أنواع التكنولوجيا مثل الألواح الشمسيه و توربينات الرياح والمياه والطاقه الحراريه الأرضية وغيرها من المصادر التي لا تضرّ بالبيئة

وفي هذا الإطار ستلعب التخصّصات الجديدة المتعلقة بالطاقه النظيفه والطاقه المتجدّده دورا مهمّا في الأيام القادمه ذلك أنّ العالم بأسره سيتوجّه نحو استبدال الوقود والنّفط بمصادر الطاقة النظيفه.

ومن هذه التخصصات نذكر:

  • الهندسة الكيميائيّة.
  • الهندسة النوويه.
  • دبلوم الطاقه المتجدّده.
  • تخصّص الهندسة الميكانيكية.
  • الهندسة الكهربائية.

6- التخصصات المرتبطة بقطاع التعدين

ممّا لا شكّ فيه أنّ المملكة دولة غنيّة بالمعادن المتنوّعه كالذّهب والنحاس واليورانيوم والألمنيوم لذلك تسعى السعوديه إلى تطوير قطاع التعدين و الزيادة في عدد التخصصات المرتبطة بهذا القطاع والتي يمكن أن تشمل:

  • فيزياء الأرض.
  • التعدين.
  • الجيولوجيا.
  • هندسة التعدين.
  • دبلوم التعدين (بنظام التدريب المنتهي بالتوظيف والذي يشرف عليه المعهد السعودي التقني للتعدين)

ومن الفرص في سوق العمل نذكر:

  • شركات التعدين.
  • مصانع المعالجة الكيميائيه.
  • شركات النفط.
  • إدارة المناجم.

7- التخصّصات المرتبطه بالإقتصاد والعلوم المالية والمصرفيه

من الجوانب الرئيسيه التي عالجتها رؤيه المملكة 2030 هو الإهتمام بالتخصصات التي تُعني بالعلوم الماليه والمصرفيه بكلّ فروعها من أجل المحافظه على اقتصاد المملكة و تطويره ومن هذه التخصصات المستقبليه نجد:

  • العلوم الماليه والإقتصاديه.
  • الإقتصاد (ويمكن اختيار الإقتصاد الاسلامي)
  • التأمين وإدارة المخاطر.
  • العلوم المصرفيه.
  • الرياضيات الإكتوارية.
  • التمويل والاستثمار.

سوق العمل لتخصصات الإقتصاد والعلوم الماليه والمصرفيه:

  • البورصة.
  • البنوك.
  • التحليل الإقتصادي.
  • شركات التأمين.
  • إدارة ماليه لدى الشركات.

8- النقل و سلاسل الإمداد اللّوجستيات

في إطار سعي المملكة إلى تعظيم الإستثمارات غير النفطية فقد اتّجهت الأنظار إلى الموانئ السعوديه لأهمّيه الدّور الذي ستقوم به في المرحلة المقبله وقد تظّمنت الرؤية بعض المرتكزات الأساسيه التي سيتمّ العمل على استغلالها

ومن بين هذه المرتكزات الموقع الجغرافي الاستراتيجي للمملكة باعتبار أنّ موقع السعوديه يعدّ أحد أهمّ بوّابات العالم، فهو مركز ربط للقارّات الثلاث تحيط بها أكثر المعابر المائيه

وبالتّالي فإنّ موانئ المملكة البحريه سيكون أمامها في الأيّام القادمه الكثير من التحدّيات بما يحقّق ترتيب المملكة في مؤشر أداء الخدمات اللّوجستيه من المرتبه 49 إلى 25 عالميا ومن أجل تحقيق هذا التقدّم يتحتّم على المملكة الإهتمام بتخصّصات مهمّه مثل:

تخصّصات العلوم اللوّجستيه والنقل و سلاسل الإمداد وهي:

  • إداره الأعمال (مع تدريب متقدّم في إدارة النقل وسلاسل الإمداد)
  • الهندسه الصناعيّه وهندسه النظم.
  • موانئ النقل البحري.
  • إدارة اللوّجستيات وسلاسل الإمداد.
  • دبلوم سلاسل الإمداد والتموين.

من مجالات سوق العمل:

  • الملاحة والمطارات
  • شركات الشحن والتخليص
  • شركات البريد
  • الموانئ والتخليص

9- التخصصات المرتبطة بالصّناعات العسكريه

تسعى رؤية المملكة العربيه السعوديه بحلول 2030 إلى توطين الصناعات العسكريه والعمل على بناء قدراتها في هذا المجال الحساس والمكلف فهي تسعى إلى توطين ما يزيد على 50 بالمئه من الإنفاق العسكري لتمثّل ميزانيه بهدف تطوير هذا القطاع

كما ستعمل على صرف مكافأة شهريه لكل من سيدرس إحدى التخصصات التي ترتبط بالصناعة العسكريه مع توفير سكن جامعي له أثناء الدّراسة وفي صورة تعيينه بعد الحصول على دبلوم سيتمّ توفير تأمين طبّي له و لعائلته

ومن هذه التخصصات المرتبطه بالصناعه العسكريه نذكر:

  • الهندسة الميكانيكيه
  • ميكانيكا طيران
  • دبلوم ألكترونيات طيران
  • دبلوم ميكانيكا إنتاج
  • هندسة الطيران والفضاء
  • هندسة المواد
  • تخصص الهندسة الكيميائيه

10- تطوير القطاع التعليمي

يعدّ برنامج تطوير القطاع التعليمي اُحد البرامج التنفيذية الإثنا عشر التي منحتها المملكة اهتماما خاصّا حيث تسعى رؤية المملكة 2030 إلى سدّ الفجوة بين مخرجات التعليم العالي ومتطلبات سوق العمل وتطوير التعليم العام مع توجيه الطلاب نحو الخيارات الوظيفيه والمهنيه المناسبه

بالإضافه إلى تطوير خمس جامعات سعوديه على الأقل (من أفضل 200 جامعة دوليه) بحلول 2030

ومن بين التخصصات المرتبطة بقطاع التعليم نذكر:

  • الإدارة التربويه (يتمّ تدريسه على مستوى الدراسات العليا مع أهميه الحصول على تدريب متقدّم في مجال تخطيط التعليم واقتصادياته)

11- الإختصاصات المرتبطة بالثقافة والفنون وإحياء التّراث

من بين الأهداف الاستراتيجيه لرؤيه المملكة 2030، أن تقوم السعوديه بتطوير قطاع الثقافه و مواكبة أحدث تقنيات الفنون والتصوير من أجل تعزيز الهويّه الوطنيه والتعريف بحضارة المملكة وتراثها الوطني والاسلامي القديم

ومن الإختصاصات المرتبطة بالثقافه والفنون نذكر:

  • الإعلام (مع تدريب متقدّم في مجال الإعلام الرقمي)
  • التّصميم الجرافيكي
  • الإنتاج السينمائي
  • الآثار
  • دبلوم إدارة و تخطيط الفعاليات
  • التاريخ
  • الإعلان والإتصال التسويقي
  • التربيه الفنيه والفنون الجميلة
  • اللغة العربيه
  • اللغة الإنجليزيه و اللغات الأجنبيه الأخرى

12- التخصصات المرتبطة بالسياحة والرياضه والترفيه

تسعى رؤيه السعوديه 2030 لزيادة نسبة مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلّي إلى ما يقارب 300 مليار ريال بحلول 2026 بالإضافة إلى توفير المزيد من فرص العمل في هذا القطاع. كما أشارت الرؤيه إلى أهميه تعزيز ممارسه الرياضه وسعيها لبناء نوادي رياضيه جديدة للهواة ممّا يعني زيادة الطلب على التخصصات التاليه:

  • الفندقة والسياحة.
  • الإرشاد السياحي.
  • التدريب الرياضي
  • اللياقه البدنيه
  • التاريخ (مع تدريب متقدّم في مجال إحياء التراث والسياحة والإرشاد السياحي)
  • الإدارة الرياضيه والترويجيه

13- التخصصات المرتبطة بحماية وتطوير المحميات البريه والحياة الفطريه

تتّجه المملكة مع حلول 2030 إلى التقليل من استغلال الطاقة الأحفورية وذلك من أجل مقاومة التلوّث والعناية بالبيئة

لذلك ستسعى المملكة في الأيام القادمة بإعداد برنامج خاصّ يُعني بحماية الشواطئ ومقاومة ظاهرة التصحّر واستثمار المحميات والجزر وتهيئتها وإنمائها من أجل النهوض بالسياحة البيئية فضلا عن الحدّ من الصيد العشوائي للمحافظة على الثروة الحيوانية مع منع الرّعي الجائر والإحتطاب للمحافظة على الغطاء النباتي

ومن التخصصات المستقبلية المرتبطة بهذا المجال:

  • العلوم الزراعية والإرشاد الزراعي
  • العلوم البيئة
  • الجغرافيا
  • الأحياء أو علم النبات أو علوم الحيوان
  • زراعة الأراضي القاحلة

14- التنمية الإجتماعية ودعم العمل التطوّعي والقطاع غير الربحي

ترتكز الرؤية المستقبليه بالمملكة على تعزيز التنميه الإجتماعيه وبناء شبكة الحمايه الإجتماعيه للمواطنين، وتطوير أداء القطاع الغير ربحي وتحويل دور الجمعيات الخيريه من الرعويه إلى التنمويه ودعم العمل التطوّعي

و من أبرز التخصصات المطلوبه في هذا المجال

  • إدارة الأعمال (مع تدريب متقدّم في مجال المسؤوليه الإجتماعيه أو ريادة الأعمال الإجتماعيه)
  • المالية (مع تدريب متقدّم في مجال التمويل و تنمية الموارد المالية)
  • علوم الاجتماع (مع دراسات عليا في إدارة المؤسسات الاجتماعيه و التنميه الاجتماعيه)
  • التسويق والإتّصال التّسويقي والعلاقات العامّة
  • الخدمة الإجتماعية (مع دراسات عليا في إدارة المؤسسات الإجتماعية و التنّميه الإجتماعيه)

التخصصات المطلوبة في سوق العمل السعودي للنساء 2030

توفر المملكة العربية السعودية الكثير من فرص العمل للنساء في المجالات المختلفة، نقدم لكم العديد من التخصصات و التي تعدّ مهمة في العديد من المجالات في المستقبل القريب، وعلى كل سيدة أن تختار التخصص الذي يلائمها.

التكنولوجيا والمعلومات:

هذه التخصصات من المهمة في عالم العمل الحديث، ويمكن للنساء العمل في مجالات، مثل:

  • تطوير البرامج: يمكن للنساء العمل كمطورات برامج ومدربات تطوير البرامج.
  • التصميم: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل التصميم الجرافيكي والتصميم الداخلي والتصميم الإلكتروني.
  • الإدارة الإلكترونية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الإدارة الإلكترونية والتسويق الإلكتروني والعلاقات العامة الإلكترونية.
  • الشبكات الإلكترونية: يمكن للنساء العمل كمحللات الشبكات الإلكترونية ومدربات الشبكات الإلكترونية.
  • التخطيط الإلكتروني: يمكن للنساء العمل كمخططات إلكترونية ومدربات التخطيط الإلكتروني.
  • التحليل البيانات الإلكترونية: يمكن للنساء العمل كمحللات البيانات الإلكترونية ومدربات التحليل البيانات الإلكترونية.

العلوم الصحية:

يمكن للعلوم الصحية أن تتيح للنساء العمل في العديد من المجالات المختلفة. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في هذا المجال، مثل:

  • الطب: يمكن للنساء العمل كأطباء ومدربات الطب.
  • الأسنان: يمكن للنساء العمل كأطباء الأسنان ومدربات الأسنان.
  • العلاج الطبيعي: يمكن للنساء العمل كأخصائيات العلاج الطبيعي ومدربات العلاج الطبيعي.
  • التمريض: يمكن للنساء العمل كممرضات ومدربات التمريض.
  • الصيدلة: يمكن للنساء العمل كصيدليات ومدربات الصيدلة.
  • العلاج الطبيعي الصحي: يمكن للنساء العمل كأخصائيات العلاج الطبيعي الصحي ومدربات العلاج الطبيعي الصحي.
  • التغذية الصحية: يمكن للنساء العمل كمستشارات التغذية الصحية ومدربات التغذية الصحية.

العلوم العامة:

يمكن للعلوم العامة أن تتيح للنساء العمل في العديد من المجالات المختلفة. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في هذا المجال، مثل:

  • العلوم الحيوية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الحيوية والتدريس العلوم الحيوية.
  • العلوم الفيزيائية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الفيزيائية والتدريس العلوم الفيزيائية.
  • العلوم الجيولوجية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الجيولوجية والتدريس العلوم الجيولوجية.
  • العلوم الفضائية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الفضائية والتدريس العلوم الفضائية.
  • العلوم الإحيائية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الإحيائية والتدريس العلوم الإحيائية.
  • العلوم الطبيعية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الطبيعية والتدريس.

التدريس:

يمكن للتدريس أن يكون مجالاً مطلوباً للنساء في السعودية. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في مجال التدريس، مثل:

  • التدريس العام: يمكن للنساء العمل كمعلمات ومدربات التدريس العام في المدارس والجامعات.
  • التدريس اللغة العربية: يمكن للنساء العمل كمعلمات اللغة العربية ومدربات اللغة العربية.
  • التدريس اللغة الإنجليزية: يمكن للنساء العمل كمعلمات اللغة الإنجليزية ومدربات اللغة الإنجليزية.
  • التدريس الرياضيات: يمكن للنساء العمل كمعلمات الرياضيات ومدربات الرياضيات.
  • التدريس العلوم: يمكن للنساء العمل كمعلمات العلوم ومدربات العلوم.
  • التدريس الإجتماعيات: يمكن للنساء العمل كمعلمات الإجتماعيات ومدربات الإجتماعيات.
  • التدريس الفنون: يمكن للنساء العمل كمعلمات الفنون ومدربات الفنون.

التكنولوجيا العسكرية:

يمكن للتكنولوجيا العسكرية أن تتيح للنساء العمل في العديد من المجالات المختلفة في القوات العسكرية. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في هذا المجال، مثل:

  • الهندسة العسكرية: يمكن للنساء العمل كهندسات عسكرية ومدربات الهندسة العسكرية.
  • الإدارة العسكرية: يمكن للنساء العمل كمديرات إدارية عسكرية ومدربات الإدارة العسكرية.
  • الدعم العسكري: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الدعم العسكري والتدريب العسكري.
  • التخطيط العسكري: يمكن للنساء العمل كمخططات عسكرية ومدربات التخطيط العسكري.
  • التحليل العسكري: يمكن للنساء العمل كمحللات عسكرية ومدربات التحليل العسكري.
  • العلاقات العامة العسكرية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلاقات العامة العسكرية والتدريب العلاقات العامة العسكرية.
  • التدريب العسكري: يمكن للنساء العمل كمدربات التدريب العسكري.

العلوم الإجتماعية:

يمكن للعلوم الإجتماعية أن تتيح للنساء العمل في العديد من المجالات المختلفة. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في هذا المجال، مثل:

  • الإجتماع: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الإجتماع والتدريس الإجتماع.
  • الإعلام: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الإعلام والتدريس الإعلام.
  • السياسة: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل السياسة والتدريس السياسة.
  • العلاقات العامة: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلاقات العامة والتدريس العلاقات العامة.
  • الإنترنت والتقنية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الإنترنت والتقنية والتدريس الإنترنت والتقنية.
  • السياسة الدولية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل السياسة الدولية والتدريس السياسة الدولية.
  • العلاقات الدولية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلاقات الدولية والتدريس العلاقات الدولية.

الأداء الرياضي:

يمكن أن يتيح للنساء العمل في العديد من المجالات المختلفة. هناك العديد من التخصصات المطلوبة في هذا المجال، مثل:

  • التدريب الرياضي: يمكن للنساء العمل كمدربات الرياضة في المدارس والجامعات ومراكز التدريب الرياضي.
  • الجراحة الرياضية: يمكن للنساء العمل كجراحات الرياضة والعلاج العلاجي للإصابات الرياضية.
  • التغذية الرياضية: يمكن للنساء العمل كمستشارات التغذية الرياضية ومدربات التغذية الرياضية.
  • العلاج الطبيعي الرياضي: يمكن للنساء العمل كأخصائيات العلاج الطبيعي الرياضي ومدربات العلاج الطبيعي الرياضي.
  • التحليل الرياضي: يمكن للنساء العمل كمحللات الرياضة ومدربات التحليل الرياضي.
  • الرياضة العلمية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل العلوم الرياضية والإحصاء الرياضي والتحليل العلمي للرياضة.
  • الإدارة الرياضية: يمكن للنساء العمل في مجالات مثل الإدارة الرياضية والتسويق الرياضي والعلاقات العامة الرياضية.

ختاما، يمكن أن يتغير السوق العمل والتخصصات المطلوبة مع مرور الوقت وتغيرات الاقتصاد والتكنولوجيا والعلاقات الدولية. من الممكن أن يكون مفيدًا الاتصال بالوزارة العامة للعمل الإداري في السعودية للحصول على معلومات حديثة عن التخصصات المطلوبة في السوق العمل في المملكة العربية السعودية.

‫0 تعليق